الرئيسية > حديث > لا حرج في وضع جهاز يحفز على الذكر

لا حرج في وضع جهاز يحفز على الذكر

فضيلة الشيخ، أسأل عن حكم جهاز الأذكار الذي يتم تركيبه في أبواب المحلات والصيدليات، والذي يقوم بتذكير الداخلين والخارجين بمثل: (اذكر الله) أو: (صل على النبي)؟ علمًا أني قرأت فتوى تمنعه، لكن هذه الفتوى كانت تتحدث عن جهاز يقوم هو بقراءة الأذكار، بينما أنا أسأل عن حكم جهاز يقوم فقط بتذكير الناس كي يقوموا هم بالذكر، وجزاكم الله خيرًا.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:

فنرجو ألا يكون بأس من استعمال مثل هذا الجهاز؛ فهو من جنس الأمر بالذكر والحث عليه، والتنبيه من الغفلة.

وحث الناس على الأذكار المشروعة هو مما يدخل في قوله تعالى: {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَى تَنْفَعُ الْمُؤْمِنِينَ } [الذاريات: 55]، وهو أيضًا من التعاون على البر والتقوى، وانظر للفائدة الفتوى رقم: 31815.

عن كاتب مقالات شبكة مؤمن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

هديه صلى الله عليه وسلم مع العصاة، وفضيلة الستر

روى الإمام الطبراني وأبو نعيم في كتاب “معرفة الصحابة” عن خوات بن جبير قال: [نزلْنا معَ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ مرَّ الظَّهرانِ، قالَ: فخرجتُ من خِبائي، فإذا نسوةٌ يتحدَّثْنَ فأعجبَنني، فرجعتُ فاستخرجتُ عَيبتي فاستخرَجْتُ مِنها حُلَّةً فلبستُها، وجئتُ ...