الرئيسية > كفارات > حكم من استمنى مقلدا من يعتبره لا يبطل الصيام

حكم من استمنى مقلدا من يعتبره لا يبطل الصيام

كنت أستمنى في نهار رمضان معتقدا أنها لا تفطر الصائم، متبعا أقوال العلماء مثل ابن حزم والألباني. ثم اتبعت قول جمهور العلماء أنها تفطر. فهل عليَّ قضاء؟ مع العلم أني لا أعرف عدد الأيام التي أفطرتها.

الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، وعلى آله وصحبه، أما بعد:                   

 فمذهبُ الشيخ الألباني, وابن حزم, وغيرهما أن الاستمناء في نهار رمضان لا يبطل الصيام. كما سبق في الفتوى: 379420.

وبناءً عليه, فإذا كنت قد أقدمتَ على الاستمناء مقلدا من يقول بكونه لا يبطل الصيام, فلا يجب عليك القضاء. وراجع الفتوى: 300181. وهي بعنوان “حكم من ترجح له أن فعلا ما لا يفطر، ثم ترجح له أنه من المفطرات”

لكن الأولى هو اتباع مذهب الجمهور خروجا من خلاف أهل العلم, وانظر الفتوى: 169801.

فالصواب أن تقضي الأيام التي حصل فيها الا ستمناء, وما دمت تجهل عددها, فإنك تُواصل القضاء حتى تتيقن, أو يغلب على ظنك براءة الذمة, وراجع التفصيل في الفتوى: 182199.

وقد سبق لنا بيان حرمة الاستمناء، وما فيه من أضرار، وبيان أهم ما يعين على اجتنابه, وذلك في الفتوى: 7170.

والله أعلم.

عن كاتب مقالات شبكة مؤمن

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

x

‎قد يُعجبك أيضاً

عقوبة نشر الفواحش والموسيقى وبيع الخمر

هل هناك في الشرع عقوبة على إفساد العقل والفطرة؟ أي على الذي يفسد عقول الناس بأمور محرمة؟ مثلا ينشر الفواحش بواسطة الإنترنت، أو يبيع الخمر، أو يفتح موسيقى بصوت عال حتى يسمعه الغير؟ الحمد لله، والصلاة والسلام على رسول الله، ...